سؤال بمائة مليون دولار 💰💵

لكل الأبواب التي أغلقت في وجهي، استمعي جيدا:
سوف أرجع لأشتري العمارة بأكملها!
مجهول

استمع هذه الايام لكتاب قيم نصحني به مليونير كبير
الكتاب لميلياردير امريكي بدأ من الصفر

اسمه Ray Dalio

ابوه كان مغني جاز في حانات أمريكا
و أمه ربة بيت

مؤخرا كان في قائمتين مشهورتين عالميا
قائمة المئة شخص الأكثر ثراء و غنى في العالم

ثم في قائمة مجلة Times التايمس المشهورة
قائمة المئة شخص الأكثر تأثيرا في العالم

و بالمناسبة ترتيب مجلة التايمس أكثر صعوبة
بكثير من ترتيب الأغنياء

أن تكون غنيا لا يهم بالنسبة للتايمس
اذا لم تقم بأعمال جليلة لمجتمعك
و تقم باضافات مهمة للإنسانية
فلن تحصل ابدا على مقعدك في قائمتها

المهم
في كتابه Principles أو المبادىء يتحدث صديقنا داليو
عن فكرة مثيرة للاهتمام

ما الذي يجعل دماغ الناجحين أسرع بكثير
من أدمغة الناس العاديين؟
كيف يفكرون بدقة؟
و كيف يتخذون قرارات مصيرية لشركات و مئات الموظفين
بنسبة نجاح كبيرة؟!

واو…
سؤال بمائة مليون دولار

هل ترى نوعية هذا السؤال؟
هل ترى قيمة الفضول الهائل الخلاق وراءه؟
هل ترى منفعة سؤال واحد جيد للإنسانية؟

قارن هذا السؤال مع اسئلة الناس العاديين:
واش ضرباتوا الطونوبيل؟ و لا قطعات عليه الطريق؟

علاش محيدوش الوسام الملكي لباطمة بعد الحكم عليها
في المحكمة؟

ما هي مشكلة المدرب خاليلوزيفيتش مع اللاعب فلان
الفلاني و علاش مدخلوش؟

اللللخ الخ الخ

جواب صديقنا ؟
بعد تفكير عميق…

الناجحون لديهم مباديء واضحة
و مكتوبة (مهم جدا جدا)
في كل مجال من مجالات الحياة
يحتكمون اليها.

اذا وقعت مشكلة ما، ينظرون في لائحة مبادئهم
و بسرعة تظهر لهم النتيجة!

نتيجة لذلكهم يفكرون بسرعة عشر مرات أكثر
من الأشخاص العاديين

باستعمال هذه المباديء
فالناجحون كما لو أنهم يأخذون طريقا مختصرا
لاتخاذ القرارات بسرعة و دقة!

بينما عامة الناس يضيعون في متاهات التردد
و التسويف.

خذ مثالا بسيطا:

عند تلميذ عادي، ستجد مبدأ بسيطا و مبسطا:
الباك كنجيبوه في عام.
و ايلا دوبلت أو عاودت
القبيلة و العائلة غادي يديروا ليا الشوهة ديال الشوهة.

بينما ناجح مثل داليو:
يجب تجريب أمر ما سبع مرات قبل أن نحكم
أنه غير قابل للتطبيق.

راي داليو مستعد مثلا لاعادة الباك سبع مرات متتابعة
لتحقيق ما يريد …

بدون أي تردد. و بدون أي نقاش داخلي
علاش و كيفاش… بلا بلا بلا

المترشح العادي لديه مبدأ:
خاصني نكون ناشط و عندي الكانة و مستوني
باش نبدا نراجع الرياضيات

داليو لديه مبدأ:
التحفيز هراء. Motivation is Bullshit
كل يوم في الثامنة صباحا، اكون في مكتبي
و أدرس ملفاتي.

لذلك تجد مترشحة الباك المسكينة تفاوض دماغها
و تناقشه كل صباح لمدة ثلاث ساعات
واش اليوم المورال مزيان؟
واش نزعموا نهزوا الكتاب أو لا حتى للعشية؟

بينما داليو في نفس الصباح اشترى سلعة بعشرين مليار
و باع أخرى بخمسة و ثلاثين.

بالطبع مباديء داليو ليست كلها صحيحة
و كذلك مباديء بيل كايتس
و كذلك مبادييء و كذلك مبادئك…

لكن حقيقة ..
فكرته مستفزة

و سأعمل شخصيا عليها

فهو يقول بمنطق كبير
اذا كتبت كل مبادءك حبرا على ورق
فأنت تستطيع أن تضعها على محك التجربة

مثلا
تتبع هذا المبدأ مرتين و تجد أنه خاطيء
فتمسحه من مبادءك
ثم
تضع مبدأ أفضل منه

و هكذا تطور من مبادءك
و تطور دائما من حياتك

عامة الناس لا يكتبون مبادئهم
خوفا و جبنا
انهم يريدونها مطاطة
تتعوج باستمرار

انهم يغيرونها كل اسبوعين ليدوروا مع الزمان و الوقت

و هذا خطأ كبييييييير.

تمرين صغير لك
فكر في مبادئك تجاه الباكلوريا الان

ثم جاوبني
ارسل لي في الايميل:
ما هي ثلاثة مباديء تتبعها انت شخصيا في الباك؟!

غدا سأكتب انا ايضا عن بعض مبادئي في الباك

هيا …
جاوبني اليوم!

بالتوفيق

====

دورتي الجديدة : “البرنامج السريع للعشرة أمتار الأخيرة للباك”

هو البرنامج الوحيد لتنهي الرياضيات و الفيزياء في 45 يوما
أو في 29 اذا كان عندك وقت أكثر …
و تحقق 17 أو 18 في هتين المادتين

من هنا :

baclibre.ma/?p=15478

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +