ثلاث ألاف سنة من الجد و الاجتهاد!🔥📌

لا أحد يكرهه الناس أكثر من شخص يقول الحقيقة
سقراط

حضارة الفراعنة جذابة و ساحرة
انها حضارة غامضة
حققت الكثير

و تركت ورائها دلائل كبيرة على سمو و نجاح و تقدم
لا نزال نفك شفرته اليوم بعد اربعة الاف سنة

لديهم لغة غريبة
عن اي لغة في العالم

الهيروغليفية مثلا هي اللغة الوحيدة في العالم
التي يمكن أن تكتب و تقرأ …

من اليمين الى اليسار
أو من اليسار الى اليمين
أو من الأعلى الى الأسفل
أو من الأسفل الى الأعلى

لغة مطاطة جدا و في كل اكتشاف قبر جديد
يجد خبراء الاثار الفراعنة
تغييرا جديدا
أو كلمات جديدة
أو صفات جديدة

اهتموا بالبناء و التشييد
تماثيل عملاقة للآلهة المتعددة
آلهة الخصوبة، آلهة الشر

كما اهتموا بشكل غريب بفترة ما بعد الموت

و هذا يعني نضوجا كبيرا في فلسفاتهم
و يعني وجود حكماء كبار في حضارتهم

مثلا الصينيون القدماء رغم كل قوتهم
و سلالاتهم الكثيرة و سورهم العظيمة
لم يعيروا بالا أو اهتماما لما بعد الموت!!

بينما الفراعنة درسوا بعمق علم التحنيط
للمحافظة على جسم الفرعون لأطول مدة ممكنة
(و قد نجحوا فبعد اربعة الاف سنة وجدنا
جثة توت عنخ أمون تخبرنا عن اعاقته في رجله اليمنى مثلا)

ثم تخيلوا ما يقع بعد الموت

حسب نظريتهم، بعد الموت ننزل الى عالم سفلي عجيب
و هناك حراس ينتظرون يجب اعطائهم قرابين

ثم نهر عظيم مليء بالوحوش
نمر فيه في قارب نحو محكمة الحساب

كل ذلك مفصل في كتاباتهم
و يهتمون بكل تفصيل
فصاحب قارب الأموات لديه اسم خاص
و حراس النهر معرفون و مرسومون بالألوان

و هذا يدل على مقدرة تخيلية و ابداعية هائلة

لم يترددوا في بناء أهرامات عملاقة كمقابر لفراعينهم
بناءا على تخيلاتهم فقط لما بعد الموت!

بينما تلميذ باكلوريا يتردد سبعين مرة
لمراجعة الدرس الذي يعيقه

بنوا أهرامات استغرقت خمسة عشر سنة
بجيش من مائة الف عامل

تخيل أن ترسل جيشا من مائة ألف جندي
ليحارب ليس لاسبوع
ليس لشهر
ليس لسنة
بل لعشرين سنة متتابعة!!

هذه هي همة المصريين القدماء
التي ما زالت تحفز جميع رواد النجاح
في الباكلوريا، في الحياة

هذه قوة التاريخ،
أن يريك أهداف الناس القدامى الهائلة
رغم ضعف امكانياتهم
رغم تخلفهم الكبير
(لا محرك بخاري و لا محرك كهربائي
ميكروب صغير يمكن أن يمسح مدينة كاملة من الوجود
في ظرف شهور)

لكن همتهم عالية
أهدافهم ضخمة

استلهم منهم قوتهم و اصرارهم و عزمهم

كيف يبدو امتحان رياضيات و فيزياء في الوطني
أمام تحدي تشييد تمثال خوفو ؟
أمام بناء الهرم الأكبر في الجيزة؟

ذرة تراب!

بالتوفيق

====

دورتي الجديدة : “البرنامج السريع للعشرة أمتار الأخيرة للباك”

هو البرنامج الوحيد لتنهي الرياضيات و الفيزياء في 45 يوما
أو في 29 اذا كان عندك وقت أكثر …
و تحقق 17 أو 18 في هتين المادتين

من هنا :

baclibre.ma/pdv-methode-acceleree/

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +