🚦ممنوع هبوط المورال في الفترة الحرجة -نصيحة فيلسوف 🤫

و اعتاق دكتور راه المورال 0% … هادي 3 ايام.

هكذا ارسل البارحة أحد التلاميذ معنا في دورة باب الباك :

جاوبته في سطر واحد:
علاش حبستي التوكيدات الايجابية ديالك؟

لقد خصصنا لايف كامل للدخول في تفاصيل التوكيدات الايجابية
من الصفر الى أن تصبح شعلة من النشاط كل يوم.
لتستوعبها كل خلية من خلاياك و تفهم قوتها الهائلة الدفينة.
(كما تكلمت عنها في اميل سابق هنا:
‏https://baclibre.ma/درع-التيتانيوم-لحمايتك-ضد-الاخبار-الس/
)

لماذا يا محمد لم تطبق؟

محمد كالعديد من التلاميذ يغفل تفصيلا مهما
إنه يتعامل مع النجاح في الوطني بعقلية التقطيع
بعقلية الانفصال

لم ينتبه أن المورال و التوكيدات الايجابية
و الاحباط و التحفيز هي دالة متصلة
في كل نقطة من ناقص ما لانهاية الى زائد ما لا نهاية.

نعم النجاح دالة متصلة!

هو لا يرى علاقة بين هبوط المورال و توقفه عن التوكيدات الايجابية!

هو لا يفكر أن هذه تشحن تلك.
و أن هؤلاء يقوون أولائك.

هذا التلميذ يبقى يدور في عجلة الهامستر الانهائية
من الاحباط بدل أن يقوم بالشيء البسيط
في خمسة دقائق الذي يفكه نهائيا؟!

لماذا؟!
حقيقة لا أعرف…

أشك أنه درجة اقتناعه مثل ذلك كأس الشاي المنعنع
لم تصل بعد درجة الفيضان لتحرق أصبعه …

تحت سماء المغرب المسمسة الزرقاء جدا هذه الايام،
هناك فعلا نوعان من المترشحين للباكالوريا:

الناجحون … الذين ينظرون الى ميزة حسن جدا
كخلطة متكاملة غنية بين العلاقات و المبرهنات
و التحفيز المسمتمر و التركيز اللايزري
و اللعب مع مشاعر الستريس
و الاستمتاع بالرحلة نحو مدارسهم العليا

و هناك ما لا يعلم كيف يفعل ذلك.
فيبقى في جانب الطريق يصفق
للناجحين أصدقائه الذين يمرون من أمامه

نعم الحكيم الفيلسوف سقراط لم يكن غبيا،
حين كان يجيب تلامذته : إعرف نفسك!

يسأله الاول كيف يصبح سيناتورا
(برلمانيا ذلك الوقت)، فيجيب : اعرف نفسك!
يسأله الثاني كيف أجمع الكثير من الدنانير الذهبية
و الخدم، فيجيب : اعرف نفسك!
يسأله الثالث زوجتي تحمقني،
لا تكف عن الشكوى و الاولاد يرفعون ضغطي العصبي،
سوف أجن… ماذا أفعل. فيجيب : اعرف نفسك!

يسأله آخر: كيف أحقق ميزة حسن جدا
في الوطني القادم دون أن اكون عبقريا؟
فيجيب : اعرف نفسك!
… أو هكذا تروي الاسطورة 🙂

لم يقل له اعرف علاقة sinus و cosinus و ان كانت مهمة
لم يقل له تعرف على بنت السيناتور صاحب الكرش الضخم، و المشاريع الاضخم
لم يقل له احفظ شعر هومر عن ظهر قلب الذي يثير القلوب

لا اعرف نفسك!

هنا الاساس. و هنا القوة. و هنا leverage.

بالتوفيق.

يمكنك أن تتابع one great tip حول تنظيم الوقت في فيديو البارحة هنا
https://youtu.be/OR4_OtHIs8A

ما زال هناك وقت!

اذا كنت جديا قد استطيع ان اساعدك
لتقوي مناعتك النفسية ضد كل هذه التلفة
و الستريس stress في الامتحانات
لتستوعب اكثر و ترسخ معلوماتك اكثر mémorisation
بطرق سهلة…
و تحقق 18 و 19 في الامتحان القادم
و تكون الشخص الذي يفتخر به الجميع

دورة باب الباك المدفوعة هنا:
baclibre.ma/pdvdrct10/

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +