نموذج مارتن للتعلم المتقن 🕶⛳️

عندما يكون التلميذ مستعدا، يظهر الأستاذ
فيلم كارتي كيدس Karaté Kids

في بداية سبعينات القرن الماضي
صاغ مدرب في ادارة الشركات
اسمه مارتن برودويل Martin M. Broadwell

نموذجا متميزا لمراحل التعلم
تعلم اي شيء
تعلم اي مهارة … كيفما كانت

و سماه الاربعة مراحل للخبرة The four stages of competence

يقول نموذج صديقنا مارتن
أن كل شخص يمر بأربعة مراحل خلال تعلمه
لمهارة جديدة عزف البيانو، كتابة شعر، فيزياء العلوم رياضية …

المرحلة الأولى: unconcious incompetence
مرحلة الجهل غير الواعي

يكون فيها المتعلم جاهلا بالمهارة،
و في نفس الوقت يجهل ايضا أنه ضعيف جدا فيها
اي انه جاهل بجهله

خذ مثلا صناعة سيارة كهربائية من الخشب فقط
أو رسم لوحة موناليزا باستعمال اشارات الدماغ فقط
دون يدين أو رجلين

المرحلة الثانية: Concious incompetence
هي مرحلة الجهل الواعي

المتعلم يعرف أن هناك مهارة اسمها رياضيات الثانية باكلوريا
أو اسمها التركيز أو اسمها التعامل مع الستريس في الوطني
أو الثقة بالنفس …

لكنه يجهل قواعدها
و يعرف أنه جاهل في هذا الموضوع

ثم هناك المرحلة الثالثة: Concious competence
انها مرحلة الخبرة الواعية

و هي التي تتضمن مجهودا شخصيا للتعلم
أي ان التلميذ / المتعلم بوعي و بالتزام
يخصص وقتا لتعلم هذه المهارة

و يحس أنه يتقدم فيها
و يتطور يوما بعد يوم

هذه من احلى لحظات الحياة
و اكبر اللذات …
عندما تفهم أن شيئا ما، جانبا ما في شخصيتك
يكبر و يكبر و يتطور و يتقوى

ثم هناك المرحلة الأخيرة: Unconcious competence
و هي مرحلة الخبرة اللاواعية

هنا تدخل هذه المهارة عميقا في نفسك
تمتزج مع شخصيتك
تختلط مع شغاف قلبك

فلا تصبح تحس بهذه المهارة اصلا
انها تعمل بدون تفكير

هنا ستجد أقوى نتاءج المهارة التي تعلمتها
بسهولة و يسر

الدراسة مثل اية مهارة أخرى تمر بهذه المراحل الاربعة
كل المواد في الوطني تمر بهذه المراحل

سواءا عرفت أم لا…

الأغلبية في مجال الدراسة مثلا
يقعون في المرحلة الثانية

انهم يعرفون المواد
و لكنهم لا يدركون كمية جهلهم

المشكلة أن هذه المرحلة مزعجة
انها تعصب و تفقس و تقلق

ترى نفسك في مرآة التمارين و الوطنيات
فتجد نفسك ضعيفا
ينقصك الكثير

لذلك الكثيرون يجتازون الباك و يتجاوزونه
الى الكلية و هم ما زالوا في المرحلة الثانية:
مرحلة الجهل الواعي

يقول بعظهم: نشوفوا حاجة جديدة
و غادي ندير فيها احسن
هاد الوطني غلبني و لكن ان شاء الله الفاك غادي نصرعها

و يبقون في مجال الأماني و الأحلام

لا ألومهم
هذا اختيار مثل اي اختيار
و سوف يرون نتائجه

فالمرحلة الثالثة مرحلة جهد و اجتهاد
تعرف انك ضعيف و رغم ذلك تتمرن يوميا

انها مثل دخولك قاعة كمال الاجسام المرة الأولى
أنت تكون أضعف و أنحل و أصغر واحد في القاعة
انت تدور بين العمالقة و الأقوياء

البعض يستمر
البعض لا

اختيار آخر هنا

الكل يرغب في المرحلة الرابعة
انها معبودة الجماهير

انها حبيبة القلوب

تنظر الى تمرين
فيظهر لك مباشرة حله
تظهر خطوات البرهان من بين الضباب

لكن القليلون جدا مستعدون
لتجاوز المرحلة الثالثة

الخبرة الواعية!

أن تحسن من مهارة التركيز
أن تصقل مهارة التخطيط و الالتزام اليومي
أن تتقبل الفشل كل يوم

الخبر الجميل: مهارة واحدة أو اثنتان على الأكثر
تتقنها في الدرجة الرابعة
يمكنها ايصالك الى جميع اهدافك
الى أي منصب تريده

ماذا ستختار؟

بالتوفيق

انا فضولي،
ما هي المهارات التي تتقنها انت ؟
الى الدرجة الرابعة؟

جاوبني في الايميل

====

دورتي الجديدة : “البرنامج السريع للعشرة أمتار الأخيرة للباك”

هو البرنامج الوحيد لتنهي الرياضيات و الفيزياء في 29 يوما اذا لم يكن عندك وقت …
و تحقق 17 أو 18 في هتين المادتين

من هنا :

baclibre.ma/pdv-methode-acceleree/

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +