استاذ اشنو هوما الدروس اللي كيتحطوا بزاف فالوطني باش نركز عليهم؟!

من أسئلة غريبة تصلني باستمرار…

للأسف هاد الغلط القاتل شائع بزاف
عند المترشحين المتخاذلين
التلميذ المتقاعس يسأل دائما

استاذ اشنو هوما الدروس اللي كيتحطوا بزاف
فالوطني باش نركز عليهم؟!

و هاذا التلميذ دائما كيسقط
يرسب في الامتحان
و يعيد السنة ثم يعيد الرسوب
دائما …

علاش؟!
نحللوها انا و اياك

هاد التلميذ المتقاعس عندوا اربعة ديال الافتراضات:

1-كاينين دروس مهمة و كاينين دروس زايدة …شياطة ماشي المقرر
2-انا ذكي جدا … ساعمل فقط على هاد ثلاثة الدروس لربح الوقت
3-انا كسول جدا و اعترف بها … لن ألمس الدروس الاخرى
4-انا عبقري جدا … لذا ساستعمل نفس هذه الطريقة في الفيزياء و العلوم الطبيعية و الفلسفة و الفرنسية و ….

لندرسها معا…

1- اذا كانت هناك دروس غير مهمة، علاش زدنها فالمقرر اصلا
يكما يتساحب لو هاد المفتشين و الاطر الكبرى الي وضعوا المقرر
كيرضعوا صباعهم …
او ان سذاجتهم تتفوق على شارلي شابلن و جحا و الجماني معا

لا و الف لا.
واضعوا المقرر أطر و مفتشين و دكاترة من الطراز الرفيع
انهم كريمة حليب سويسرا الرفيع الخفوق،

فكل درس له هدف واضح بعد الباك
و له تطبيق مباشر اثناء دراستك الجامعية سواء كنت طبيبا او مهندسا او ربان طائرة

2-الذكاء ليس ربح الوقت فقط،
بل ضمان نتيجة في الاخر
فأن تصل الى طنجة بسرعة على متن البراق، دون ان تأدي ثمن التذكرة،
تؤدي بك الى كوميسارية شرطة طنجة باش تخلص الضوبل ديال الفلوس
+ التزام امام وكيل الملك (باش تدخل الحبس ايلا عاودتي واخا تكون سكران)

تذكر
هدفنا الاصلي هو ضمان نتيجة تفرح الوالدين، و ترقص اختك و اخوك في حفلة عائلية حميمية

3- هذا السؤال اعتراف مباشر و صريح امام نفس التلميذ المتقاعس
انه كسول متكاسل.
و العقل الباطن يسجل هذه المعلومة المهمة جدا
و كلما تعاود هاد الاعتراف، كلما ترسخ في نفسه
حتى يصبح غير قادر على فتح دفتر من اربع غرامات بيديه التي تحمل 50 كيلو فال la salle
كسل يدخل في شغاف قلبه و يلتف حول روحه كحبل مشنقة سوفياتية
النتيجة؟
تصبح حياته كفيلم سعودي باهت الابيض و الاسود

4-الافتراض الرابع كارثة كيماوية عالمية بخطورة الكورونا فيروس
لانه فرضا و جدلا …
كان عند هذا التلميذ المتخاذل
زهر الدنيا و الدين …
و حظ روكفيلار في التنقيب عن الذهب

فوجد في مادة واحدة في الوطني الثلاثة دروس التي راجعها فقط
فإنه قطعا و لابد و بدون ادنى شك
سيجد في امتحان المواد الاخرى
الدروس التي لم يراجعها ابدا
لماذا؟
حسب قانون الاحتمالات la loi des grands nombres
(كوكلها لمزيد من التفاصيل)
اذا حدث نادر الحدوث لشخص (ربح مبلغ كبير في كازينو مثلا)،
فستتبعه رياضيا سلسلة طويلة من الاحداث المضادة له
(سوف يخسر كثيرا و طويلا في كل العاب الحظ الذي تليه)

هكذا ترى خطورة مثل هذا الحساب الخيالي الهلامي الخزعبلاتي

مهما يكن… اعلم انك لست من هؤلاء…

تذكير لمن يهمهم الامر.

اما اذا كنت ممن يريد ان يرفع احتمال ميزة حسن جدا
بطرق علمية و ليست خزعبلاتية
ليمكنك الالتحاق بي و تلامذة باب الباك في لايف السبت المقبل
هنا

باك عادي baclibre.ma/pdvdrct/
باك حر baclibre.ma/pdvdrcthor/
اب او ولي امر تلميذ baclibre.ma/pdvparents-aftrcll-fce/

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +