أكبر رجل احترمه في المغرب. 🤩😍

لا تحسبن المجد تمرا أنت آكله
لن تبلغ المجد حتى تلعق الصبرا
مجهول

الصبر هنا هو الشوك.

هل مررت يوما بالصويرة؟
هل زرت ساحتها الكبيرة في المدينة.

هناك يعيش أكبر رجل احترمه في المغرب.
ليس الاكبر من حيث العمر.

فهو لم يبلغ من العمر عتيا.

قد يكون في عمره 22 أو ثلاث و عشرون
لكن كلما قابلته الا و ازددت ايمانا و ثقة

كلما شحنت طاقتي الى اعلى قمة.

انه شاب معوق الحركة.
يجلس على كرسي متحرك.
رجلاه معكوفتان لا تتحركان.

يده اليسرى ملتوية.
يده اليمنى مضمومة الى بطنه لا تتحرك.
عنقه و وجهه متصلبان في شكل غير عادي.

لكن…
كلما مررت عليه وجدته منهمكا في الرسم.

كيف يرسم؟
انه يرسم ممسكا الفرشاة بفمه.
نعم قرأت جيدا.

يجلس في مقعد للمعوقي الحركة
يمسك الفرشاة بفمه
يضعها داخل كأس صغير للألوان أمامه
و يرسم.

انه يرسم لوحات بدائية، ألوان قليلة
لكن رسوماته تعلق في ذهنك.
تجذبك جذبا.

أمامه عدد من الرسوم المنتهية
و رسالة مكتوبة بعدة لغات.

“اذا أعجبتك رسوماتي، فيمكنك شراءها ب 20 درهما. “

هكذا فقط.

انه لا يطلب.
انه لا “يسعى” في الضوء الاحمر.
انه لا يضايق الناس في المقاهي و أمام ابواب المساجد…
معنديش الفلوس و مول الكراء سوف يخرجني من المنزل

انه رجل و نعم الرجل.
يكسب قوت يومه جيدا …

بفمه و فكر واسع مثل المحيط الهادي
متعفف جدا.

لا أعلم ان كان يتقن الكلام أم لا ..

لكن كلما زرت الصويرة اشتريت منه رسمين
واحد لي و واحد لغزلان.

الفقر يوجد في العقل فقط.
المسكنة و التمسكن و الطلييييب يشربها البعض في الحليب.

و الشغف
ااااه من الشغف
انه يتفجر من القلب!

كلما وقفت أمامه أراقب شغفه بالرسم.

لا يهتم بالمارين و العائدين الهيبين و الراستا الفضوليين

مركز في ألوانه
مصر على إخراج عالمه الداخلي إلينا
مصمم على قهر اعاقته الجسدية

لسان حاله يقول:
أنت الواقف أمامي،
انت الصحيحة السليمة
ماذا فعلت بيديك المتحركتين؟
ماذا فعلت برجليك الحرتين؟
ماذا صممت و اخترعت بذهنك المتوقد و كلامك الميسير؟!

كلما أحسست بالاحباط
أو انتابتني خيبة أمل من تلميذ متكاسل بكامل صحته،
و قوة عقله،

اتذكر صديقنا …
فأعلم أن الدنيا بخير!!

و أن الله لم يظلم أحدا.

و لكن الناس كانوا أنفسهم يظلمون.

لا عذر لأي منا إن لم يحقق أحلامه!

لا عذر لنا عندما سيحرجنا ابناؤنا :
علاش ابابا مدرتيش الفلوس … كان كلشي ساهل فوقيتك؟
علاش اماما مكملتيش قرايتك؟

لا عذر لنا عندما يتسائل أحفادنا:
جدي لقد كنت تعيش في هذه الفترة الذهبية من التاريخ… انفجار المعلوميات البدئي…

كانت الفرص في كل مكان تتشاير؟
لماذا لم تفعل كذا و كذا؟
لماذا لم تجتهد؟
لماذا؟

لن تنفعنا أعذارنا الواهية…

سنصمت في حزن و خيبة أمل مضاعفة …
إن لم ننتفض اليوم.

إن لم نستنهض همتنا اليوم.

صديقنا ما زال في ساحة الصويرة الكبيرة.
إذا مررت هناك، توقف و تمعن
و ألق عليه تحيتي.
و اشتر من عنده تذكارا لعله يحي الشعلة في اعماقك

بالتوفيق

====

تم افتتاح التسجيل في دورتي الجديدة “ثقة بالنفس بدون حدود”
أو كيف تصنع أو تسترجع ثقتك بنفسك لتكون أقوى شخصية في محيطك و تحقق جميع اهدافك الدراسية و العملية

هنا
baclibre.ma/confiance-illimitee/


للتلاميذ و المترشحين الاحرار الذين يحضرون الباك 2022 هذه دورة باب الباك لتحقق 19/20 في الرياضيات و الفيزياء بأذكى طرق متوفرة و أقل جهد ممكن
baclibre.ma/pdvdrct10/

الدكتور جمال المغاري

About the author

Jamal Doc. Lamghari

Leave a Comment

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.

متابعة يومية معالدكتور المغاري؟
+ +